دايت

أهم أسباب فشل الريجيم أخطاء قاتلة عليك تجنبها

مشاركة
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
يعاني البعض من زيادة الوزن ويبحثون عن عدة حميات لإنقاص الوزن ولكن في الكثير من الأحيان ما تنتهي هذه المحاولات بالفشل ومن ثم الاستسلام، ولكن ما هي أسباب فشل الريجيم والحميات الغذائية؟ دعونا نتعرف على الإجابة.

أهم أسباب فشل الريجيم

هناك عدة أسباب وممارسات يقع فيها الكثيرون والتي تؤدي تؤدي إلى فشل الريجيم وعدم خسارة الوزن سنستعرض كل منها بالتفصيل:-
  •  الحميات الصارمة
  •  عدم متابعة السعرات الحرارية
  • سوء اختيار السعرات الحرارية
  • تخطي الوجبات
  • عدم التركيز أثناء تناول الكعام
  • عدم شرب مياه كافية
  • قلة الحركة
  • قلة النوم
  • العامل النفسي
  • مشاكل صحية

1- الحميات الصارمة

يشعر البعض أن كلما كان الريجيم أكثر صرامة، كلما كانت النتائج أفضل. ولكن هذا غير صحيح على الإطلاق. حيث أثبتت التجارب أن الحميات الصارمة هي الأكثر عرضة للفشل. إما بسبب عدم قدرة الأشخاص على الالتزام بها، أو بسبب الحرمان الشديد الذي يدخل الجسم في حالة المجاعة. وهي حالة طبية يقوم بها الجسم بتقليل كمية الطاقة التي يتم حرقها نظرًا لقلة السعرات الحرارية التي تدخل له.

2- عدم متابعة السعرات الحرارية

مراقبة السعرات الحرارية في الأطعمة أمرًا بالغ الأهمية. حيث يجب على راغبي خسارة الوزن تناول عدد مخصص من السعرات الحرارية كل يوم. وزيادة هذه السعرات سيؤدي إلى ثبات الوزن أو حتى اكتسابه. وكذلك إنقاص السعرات الحرارية لأدنى من الحد الموصى به سيؤدي إلى خسارة العضلات. لذلك، يجب تناول عدد متوازن من السعرات الحرارية.

3- سوء اختيار السعرات الحرارية

يعاني البعض من فشل الريجيم على الرغم من التزامهم بتناول عدد السعرات الحرارية الموصى بها وفقًا لمعلوماتهم الخاصة مثل الوزن، العمر، الجنس، النشاط، والكتلة العضلية. قد يرجع السبب في ذلك إلى سوء اختيار السعرات الحرارية، حيث لا يقتصر الأمر على العدد فقط، ولكن على كيفية تقسيم السعرات الحرارية ومصدرها أيضًا. فالسعرات الحرارية المأخوذة من البروتينات، الكربوهيدرات الصحية، والدهون الصحية تساعد على خسارة الوزن. بينما نفس عدد السعرات من مصادر غير صحية مثل الكربوهيدرات الضارة والدهون المهدرجة والمتحولة والسكريات ستؤدي زيادة الوزن.

4- تخطي الوجبات

هناك خطأ شائع يتبعه الكثير من الأشخاص، ألا وهو التخلي عن وجبة العشاء من أجل خسارة الوزن. أثبتت التجارب أن تقليص عدد الوجبات يؤدي إلى نتائج عكسية. وذلك لأن هذه العادة تؤثر على الغدد الصماء والجهاز العصبي. وهو ما يؤدي إلى خلل في نظام الأيض ( نظام حرق السعرات). لذلك يفضل تناول 3 وجبات رئيسية يوميًا بالإضافة إلى وجبة أو وجبتين خفيفة (سناك). مع مراعاة أن تكون الوجبات صحية وضمن عدد السعرات المتاح لك يوميًا.

5- عدم التركيز أثناء تناول الطعام

إذا كنت ترغب في خسارة الوزن، فيجب عليك التركيز في وجباتك وتجنب أي إلهاء أثناء الوجبة. حيث أن مشاهدة التلفاز أو استخدام الهاتف أثناء الوجبات يؤدي إلى تشتت الذهن وعدم قدرة الدماغ على استقبال إشارات الشبع، وبالتالي تناول كميات أكبر دون أن نشعر بذلك.

6- عدم شرب كمية كافية من المياه

قد يتعرض الدماغ لحالة من الارتباك، فيقوم بالخلط بين إحساس الجوع وإحساس العطش. لذلك فإن عدم شرب كميات كافية من المياه قد يؤدي إلى فشل الرجيم وزيادة الوزن. يمكنك تجنب الوقوع في هذا الخطأ من خلال شرب كوب أو كوبان من الماء كلما شعرت بالجوع المفاجئ. 

7- قلة الحركة

ممارسة الرياضة جزء مهم وأساسي لخسارة الوزن إلى جانب اتباع نظام غذائي سليم ومتوازن. فهي تساعد على تنشيط الدورة الدموية، زيادة معدل الحرق، وزيادة الكتلة العضلية. لذلك، إذا كنت تبحث عن أسباب فشل الريجيم، راجع نشاطك اليومي وتأكد من أنك تتحرك بالقدر المطلوب. 

8- قلة النوم

أكدت دراسات حديثة أن خسارة الوزن ترتبط ارتباطًا كبيرًا بجودة وعدد ساعات النوم اليومية. وأشارت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين ينامون لمدة تتراوح بين 8 إلى 9 ساعات يوميًا أثناء الليل وفي جو هادئ ومظلم يخسرون الوزن بشكل أسهل وأكثر فاعلية ولا يميلون للإفراط في تناول الطعام مقارنة بأولئك الذين لا يحصلون على عدد ساعات كافية من النوم أو ينامون أثناء النهار. 

9- العامل النفسي

العامل النفسي له دور كبير جدًا في تحقيق الأهداف بشكل عام، وتحقيق أهداف خسارة الوزن بشكل خاص. حيث أن التوتر، الاكتئاب، والقلق يؤدون إلى صعوبة خسارة الوزن وزيادة الرغبة في تناول الأطعمة وبالأخص السكريات والوجبات السريعة.

10- مشاكل صحية 

هناك بعض الأسباب الطبية التي قد تكون وراء فشل الريجيم. منها قصور الغدة الدرقية، خلل في مستوى الهرمونات، نقص فيتامين د، وغيرها. أضف إلى ذلك أن بعض الأدوية والعقاقير الطبية تؤدي إلى زيادة الوزن كأحد الآثار الجانبية أو العرضية لهذه الأدوية. 

المحتويات

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *