دايت

ما هي مميزات وعيوب رجيم الشوربة الحارقة

مشاركة
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

رجيم الشوربة الحارقة هو أحد الأنظمة الغذائية التي تستهدف خسارة الوزن بشكل ملحوظ وخلال فترة زمنية قصيرة. ولكن ما هي مميزات وعيوب رجيم الشوربة الحارقة؟ دعونا نتعرف على الإجابة

ما هي مميزات وعيوب رجيم الشوربة الحارقة؟

كأي حمية غذائية بالتأكيد لحمية الشوربة الحارقة بعض المميزات والعيوب، لذا ننصحك بقراءتها بالعناية قبل اتخاذ قرارك باتباع هذه الحمية لخسارة الوزن.

مميزات رجيم الشوربة الحارقة

  • خسارة الوزن في مدة قصيرة

 مما لا شك فيه أن حمية الشوربة الحارقة تساعد على خسارة الوزن بشكل فعّال خلال فترة قصيرة. حيث ستتمكن من خسارة حوالي 3 إلى 5 كيلوغرامات خلال أسبوع أو 10 أيام، أي بواقع نصف كيلو كل يوم. ويرجع ذلك لاقتصار الوجبات هذه الحمية على الشوربة الحارقة قليلة السعرات الحرارية ومنخفضة الكربوهيدرات.

  • كسر ثبات الوزن

اتباع الحميات لفترة طويلة يدخل الجسم في حالة من الثبات. وهي حالة يعاني منها كل من يسعى لخسارة وزنه. وهنا يأتي دور هذه الحمية الفريدة، فهي تساعد على كسر ثبات الوزن بشكل فعّال وتسمح لهم بالعودة إلى خسارة الوزن من خلال نظام غذائي متوازن بعد أسبوع.

  • كميات لا محدودة

من مميزات هذه الحمية هو عدم التقيد بالكميات وعدم الحاجة لعد السعرات الحرارية. حيث يمكن لمتبعيها تناول الشوربة الحارقة متى ما شعروا بالجوع وبالكم الذي يناسبهم. وبالتالي لا يوجد إحساس بالجوع أو التزام بعدد معين من السعرات.

  •  تصغير حجم المعدة

على الرغم من أن متبعي هذه الحمية يمكنهم تناول الشوربة بكميات غير محدودة، إلا أنها تساعد على تقليص حجم المعدة. وذلك لأن الشوربة مشبعة للغاية وبالتالي سيزول إحساس الجوع بعد تناول طبق صغير. كما أنها سهلة الهضم. 

  • العناصر الغذائية

يدخل في هذه الشوربة الكثير من مكونات الصحية مثل البصل والكرنب والطماطم والكرفس، ولذلك فهي غنية بالكثير من القيم الغذائية التي يحتاجها الجسم وتوفر العديد من أنواع الفيتامينات والمعادن الهامة.

اشترك في ديلي ميلز

سلبيات وعيوب رجيم الشوربة الحارقة

  • محدودية الوقت

نظرًا لعدم تنوع الوجبات واقتصارها على الشوربة الحارقة، لا يمكن اتباع هذا الدايت لأكثر من 10 أيام لكي لا يؤثر سلبًا على الصحة.

  • غير مناسب لبعض الفئات

تعتمد الشوربة الحارقة بشكل أساسي على الكرنب (الملفوف)، وهو مكون غير مناسب لكل الفئات، حيث يؤدي إلى تهيج القولون والالتهابات عند البعض. كما أن هذه الحمية غير مناسبة للأطفال وكبار السن والنساء الحوامل والمرضعات وكل من يعاني من أمراض مزمنة.

  • الملل من التكرار

الملل هو أكبر سلبيات وعيوب هذه الحمية، حيث لا يجب تناول الشوربة في الوجبات الثلاثة وبين الوجبات كل يوم لمدة أسبوع أو 10 أيام. وهذا أمر في غاية الصعوبة.

  • الوهن والإرهاق

قد يشعر البعض بالوهن والإرهاق والضعف وعدم القدرة على ممارسة الحياة اليومية بشكل طبيعي عند اتباع هذه الحمية. يرجع هذا إلى قلة السعرات الحرارية اليومية التي تعد بمثابة الوقود للجسم. 

  • عودة الوزن بسرعة

قد يعود الوزن الذي تم خسارته في رجيم الشوربة الحارقة بسرعة في حال عدم اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن بعد ترك هذا النظام. لذلك يجب الانتباه إلى هذا العيب لكي لا يضيع مجهودك.

 

المحتويات

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *