أكل صحي

أنواع الفيتامينات وأهميتها

مشاركة
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

الفيتامينات هي عناصر غذائية يحتاجها الجسم بكميات صغيرة على عكس المغذيات الكبيرة مثل الكربوهيدرات والبروتينات والدهون. ومع هذا فهي ذات أهمية كبيرة. حيث أن لها دور كبير في الحفاظ على الصحة ومساعدة الخلايا في القيام بوظائفها بشكل طبيعي. كما أنها أساسية لنمو وتطور خلايا وأنسجة الجسم. يوجد 13 نوع من الفيتامينات، وهذه هي أنواع الفيتامينات وأقسامها وأهميتها بالتفصيل.

أنواع الفيتامينات وأهميتها

تنقسم الفيتامينات إلى قسمين رئيسيين؛ هما:-

  • الفيتامينات الذائبة في الدهون: يستطيع الجسم امتصاص هذا النوع من الفيتامينات بشكل أفضل وأسهل في حال تناولها مع أحد مصادر الدهون. كما يقوم الجسم بتخزين الفائض من هذه الفيتامينات الأربعة في الخلايا الدهنية في الجسم. وهي أربعة فيتامينات:-
  1. فيتامين أ
  2. فيتامين د
  3. فيتامين هـ (توكوفيرول)
  4. فيتامين ك
  • الفيتامينات الذائبة في الماء: هذه الفيتامينات تذوب في الماء بدلًا من الدهون، ويتم نقلها إلى الدم مباشرة. إلا أن الجسم لا يقوم بتخزين هذه الفيتامينات. ويتم تصريف الفائض منها عن طريق البول. وهي 9 فيتامينات:
  1.  فيتامين ج (سي) أو (حمض الأسكوربيك)
  2. فيتامين ب 1 (الثيامين)
  3. فيتامين ب 2  (ريبوفلافين)
  4. فيتامين ب 3 (النياسين)
  5. فيتامين ب 5 (حمض البانتوثينيك)
  6. فيتامين ب 6  (البيريدوكسين)
  7. فيتامين ب 7 (البيوتين)
  8. الفولات ( حمض الفوليك + فيتامين ب 9)
  9. فيتامين ب 12 (سيانوكوبالامين).

وظيفة الفيتامينات

كل نوع من أنواع الفيتامينات له وظيفة خاصة ومهمة في الجسم. ويؤدي نقص أي من الفيتامينات إلى مشاكل صحية تتفاوت في خطورتها. وهذه هي وظيفة كل نوع من أنواع الفيتامينات:-

  • فيتامين أ: يساعد على تكوين الأسنان والعظام والأنسجة الرخوة والأغشية المخاطية والحفاظ عليها. كما له دور كبير في الحفاظ على صحة الجلد.
  • فيتامين ج: هو أحد مضادات الأكسدة التي تعزز صحة الأسنان واللثة. ويساعد الجسم على امتصاص الحديد. كما أنه ضروري لالتئام الجروح والحفاظ على سلامة الأنسجة.
  • فيتامين د: يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم، والحفاظ على مستويات مناسبة من الكالسيوم والفوسفور في الدم.
  • فيتامين هـ: هو أحد مضادات الأكسدة. يساعد فيتامين هـ الجسم على تكوين خلايا الدم الحمراء وامتصاص فيتامين ك.
  • فيتامين ك: تكمن أهمية هذا الفيتامين في كونه السبب وراء تجمع الدم (تخثر الدم)، وعدم حدوث سيولة الدم الزائدة أو النزيف. كما تشير بعض الدراسات أن فيتامين ك له دور في الحفاظ على صحة العظام.
  • فيتامين ب 1 (الثيامين): يساعد خلايا الجسم على تحويل الكربوهيدرات إلى طاقة. كما أنه ضروري لصحة القلب والخلايا العصبية.
  • فيتامين ب 2 (الريبوفلافين): ضروري لنمو الجسم وإنتاج خلايا الدم الحمراء.
  • فيتامين ب 3 (النياسين): يساعد في الحفاظ على صحة الجلد والأعصاب. كما أنه يساعد على خفض الكوليسترول عند تناوله بجرعات عالية.
  • فيتامين ب 5 (حمض البانتوثينيك): ضروري لعملية التمثيل الغذائي للطعام. وله دورًا كبيرًا في إنتاج الهرمونات والكوليسترول.
  • فيتامين ب 6 (البيريدوكسين): يساعد في تكوين خلايا الدم الحمراء والحفاظ على وظائف المخ. كما يساعد في الحفاظ على بشرة صحية.
  • فيتامين ب 7 (البيوتين): ضروري لعملية التمثيل الغذائي للبروتينات والكربوهيدرات. كما له دورًا في إنتاج الهرمونات والكوليسترول أيضًا.
  • الفولات (فيتامين ب 9 وحمض الفوليك): يساعد في تكوين خلايا الدم الحمراء. وهو ضروري لإنتاج الحمض النووي الذي يتحكم في نمو الأنسجة ووظيفة الخلايا.
  • فيتامين ب 12: مهم لعملية التمثيل الغذائي. كما أنه يساعد في تكوين خلايا الدم الحمراء والحفاظ على الجهاز العصبي المركزي.

نقص الفيتامينات

يحدث نقص الفيتامينات عندما لا يحصل الجسم على ما يكفي من فيتامين معين من خلال الأطعمة والمشروبات. أو كعرض لبعض الأمراض أو المشاكل الصحية.

قد يؤدي عدم حصول الجسم على نسب كافية من الفيتامينات إلى زيادة خطر تعرضك لمشاكل صحية ، بما في ذلك أمراض القلب والسرطان وضعف صحة العظام (هشاشة العظام). لذلك ننصح بتناول وجبات متوازنة ومتنوعة. وتضمين كميات كافية من الفواكه والخضروات والبقوليات والحبوب الكاملة ومنتجات الألبان واللحوم في الوجبات الرئيسية والوجبات الخفيفة. لضمان حصولك على كافة القيم الغذائية التي يحتاجها الجسم.

المكملات الغذائية

يعتقد البعض أن تناول المكملات الغذائية وأقراص الفيتامينات أمرًا آمنًا ولا يحتاج إلى استشارة الطبيب. وأن تناولها إن لم ينفع الجسم فلن يضره. إلا أن هذا الاعتقاد غير سليم. إذ أن فرط الفيتامينات في الجسم يؤدي إلى العديد من المشاكل الصحية. حيث أن الزيادة كالنقصان. لذلك، لا ننصح بتناول المكملات الغذائية وأقراص الفيتامينات دون استشارة الطبيب.

المحتويات

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *